قصص وحكم وعبر ومواعظ من الحياة

قصة بلال الصادق

يسعدنا اليوم أن نقدم لكم من موقعكم المفضل قصصي قصص وحكم وعبر ومواعظ من الحياة تؤثر في شخصيتكم إيجابيا وتعلمكم مفاهيم الأخلاق والقيم وكيف نتصرف إذا تعرضنا يوما ما لموقف، ويجب أن نظهر شجاعتنا وأخلاقنا الحسنه وأن نتحلى بها والقصة نقوم بسردها لكم بتفاصيل مبسطه ومشوقه لتجذب الأطفال دون الملل منها واليكم القصص فنتمنى أن تستمتعون بقراتها، إلى هنا نطرقكم مع القصص التي يرئسها قصة بلال الصادق.

قصص وحكم وعبر ومواعظ، قصة بلال الصادق:

يحكي أن ولد يدعي بلال معروف من بين أصدقاءه بالصدق والقول الحق فقد ربته أمه علي قول الحق والصدق دائما في كل شئ وعدم اللجوء للكذب مهما حدث، فهو ذو خلق ويحترم من اكبر منه سنا ويعطف علي الأصغر منه ويحبونه كل من حوله.

ففي يومًا من أيام الدراسة طلبت منه معلمته أن يكتب موضوع بأسلوبه عن فصل الصيف وكم هو فصل جميل يحبونه الأطفال كثير وفيه يلعبون ويمرحون، وعندما عاد بلال من المدرسة دخل حجرته وبدل ثيابه واحضر الطعام وقام بتناوله، وثم ذهب إلي حجرته وامسك بحقيبته وتذكر بما أوصته به معلمته وقال سوف أقوم حالا بكتابه الموضوع الذي طلبته مني معلمتي.

فاخرج أوراقه وامسك قلمه وبدا يكتب ثم توقف وشعر أنه يحتاج إلي قسطا من الراحة ويريد النوم وبدون تردد ذهب إلي سريره ونام.

استيقظ بلال متأخرا وقد نسي أن معلمته طلبت منه أن يكتب الموضوع وتناول الطعام مع أسرته وظل يلعب حتى تأخر الوقت كثيرا، فطلبت منه أمه أن يعود لفراشه وينام حتى يستيقظ باكرا في الصباح وبالفعل ذهب بلال إلي فراشه ونام.

استيقظ بلال في اليوم التالي فالساعة الآن السادسة صباحاً سأذهب إلي المدرسة فقام من فراشه وارتدي ملابسه وأخذ حقيبته وذهب.

وعندما وصل المدرسة قابله صديقه ادم فقال له صديقه هل قومت بكتابه الموضوع التي أوصتك به المعلمة هنا تذكر بلال انه نسي كتابه الموضوع، فقال له صديقه ادم لا تخف فمن الممكن أن تفعل مثلما فعلت أنا الأسبوع الماضي فقد نسيت مثلك كتابه الموضوع وقد تحججت بأنني كنت مريضا للغاية ولم استطيع كتابه الموضوع.

وهنا دق جرس المدرسة فقد بدأت الحصة الأولي في اليوم الدراسي ودخلت المعلمة الفصل وبدأت بتصحيح واجبات التلاميذ ووصلت عند مقعد بلال، وسألته المعلمة أين واجبك يا بلال فنظر لها وتذكر أمه عندما ربته علي الصدق وعدم اللجوء إلي الكذب مهما حدث ورد علي معلمته.

وقال لها أسف جدا لم انهي واجبي فقد نسيته ليلة البارحة واعتذر كثيرا  يا معلمتي لم أكررها ثانيه، ففرحت المعلمة بشجاعة بلال وعدم الكذب عليها وقلت له لماذا فعلت ذلك وأنت تعرف انك ستعاقب عليه.

فقال بلال نعم العقاب أفضل من الكذب فانا قد نسيت أن اكتب موضوعي ولن اكذب عليك يا معلمتي، فأعجبت المعلمة برد بلال وطلبت من تلاميذ الفصل أن يصفقوا لصدقه وشجاعته فهذه هلي الأخلاق الحميدة وأتمنى أن الجميع يتحلى بها.

قصص وحكم وعبر ومواعظ، قصة أنظف وأجمل شارع:

كان يوجد صديقان مقربان جدا الأول اسمه نبيل والأخر اسمه انس واعتادا أن يذهبون إلي المدرسة سويا وتربطهما صداقه قويه جدا وكل منهما يحترم رأي الأخر.

ففي يوما عند عودتهما من المدرسة هطلت عليهم الإمطار وكانت غزيرة جدا مما جعلهم يتوقفون تحت شجره كبيرة قريبه من منزلهم وهذه الشجرة وسط أرض واسعة يملأها القمامة والقاذورات، مما جعل نبيل وانس يشمئزون من المنظر وبعد توقف الإمطار عن الهطول عادا كل منهما إلي منزله.

ولكن نبيل لم ينسي المنظر الذي رآه عند عودته من المدرسة ففكر قليلا وقال لما لا نستغل هذه المساحة من الأرض الخالية فلا يوجد بها إلا القمامة وهذه القاذورات تأذي الحي بأكمله.

فأتي بفكرة انه سيقوم هو وأبناء الحي بتنظيف هذه الأرض وزراعتها وبالفعل ذهب نبيل إلي صديقه انس وابلغه بهذه الفكرة فأعجب انس كثيرا بفكره نبيل ورحب بها.

وقال أنا سأتعاون معك يا صديقي وذهبوا لباقي أبناء الحي وكلهم رحبوا بفكرة نبيل ولكن صديقهم مازن رفض الفكرة، فسألوه لماذا يا مازن فهذه الأرض مهمله ونحن سننظفها ونستفيد منها ولكن مازن لم يستمع لهم.

وهنا سمعهم والد مازن الذي أتي وقال لابنه لا ترفض فكرة أصدقائك يا بني من الواجب أن تشارك مع أصدقائك في نظافة الحي وتجميله، فهذه سيعم بالخير عليكم جميعا فانصاع مازن لما قاله والده واعتذر لأصدقائه عما صدر منه وقال سأعاونكم إن شاء الله.

وقام كل منهم يساعد الأخر ونظفوا الأرض تماما من أي قاذورات كانت عالقة بها ثم أتي نبيل بحفر الأرض ووضع الحبوب فيها، ثم جاء انس وبدا بوضع السماد اللازم للزراعة وفرحوا كثيرا بما صنعوا.

وبعد مرور شهرين بدأت البراعم في النمو ومنظر الإزهار تخطف الأنظار بجمالها.

ومر محافظ الحي فأعجب كثيرا بما صنعه الأولاد وأحب أن يكافئهم بما فعلوه فأعطي كل منهم جائزة رمزيه تشجيعيا علي حسهم نحو نظافة شارعهم.

الدروس المستفادة من هذه القصص:

  1. تعلمنا يا أطفال في القصة الأولي أن الصدق هو اسمي الصفات النبيلة التي يجب أن يتحلى بها الإنسان.
  2. النظافة من الإيمان ويجب أن نعيش في وسط نظيف خالي من أي نفايات.

وهذا كانت نبذة عن قصص وحكم وعبر ومواعظ للأطفال والتي كانت أبزهم قصة بلال الصادق التي تحث على قول الصدق، ونرجو أن تكون قد استفد عزيزي المتابع لنا، وننتظر تعليقكم على المقال ومتابعتنا على صفحتنا على موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك.

أترك تعليق