شبح كراسو الملعون – الأسطورة المرعبة من تايلاند

شبح كراسو الملعون - الأسطورة المرعبة من تايلاند

شبح كراسو الملعون – الأسطورة المرعبة من تايلاند .. من أحد الأساطير التي أتت من الجنوب الشرقي بقارة آسيا، وقد استغل شهرة هذه الأسطورة موقع جوجل الشهير، فقام بتصميم لعبة تدور حول صراع على البقاء من خلال مطاردة في أحد البيوت المسكونة من شبح يمتلك رأسًا مرعبة وبدون جسد، وعلى اللاعب أن يهرب من هذا الشبح طوال الوقت.

ولكن لهذه الأسطورة أصل في التراث التايلاندي وهو معروف ويتميز بأن هناك من يقول أن هذه الحكايات التي نسجت حول أسطورة كراسو هي حكايات حقيقية حدثت في الماضي البعيد، واليوم ومن خلال “موقع قصصي” سوف نستعرض معًا أصل أسطورة شبح كراسو الملعون والروايات المتعددة التي رويت عنها، فتابعوا معنا.

أسطورة شبح كراسو الملعون :-

في التراث التايلاندي يُذكر أن هناك حكاية أصلها يعود إلى الإمبراطورية الخميرية نسبةً إلى الأميرة ذات اللون الخمري الجميل، التي خاضت حرب ضد الشعب السيامي، وبعد هزيمتها في هذه الحرب تم عمل الترتيبات حتى تتزوج من أحد النبلاء السياميين، لكنها كانت تحب أحد الجنود وعندما علم النبيل بذلك وضبطها مع حبيبها اعتبر ذلك خيانة عظمى حكم عليها بالإعدام بالحرق.

لكن قبل أن يتم تنفيذ الحكم استعانت الأميرة بإحدى الساحرات حتى تقوم بعمل وصفة من السحر تستطيع أن تحميها من لهب النيران، وبالفعل قامت الساحرة بعمل تعويذة قوية، لكنها كانت تأخذ وقتًا حتى تظهر مفعولها وفي يوم إعدام الأميرة سارت مع الجنود بمنتهى الثقة لأنها لن تموت بالحرق بسبب التعويذة.

ولكن التعويذة تأخرت في المفعول فلم تحمي إلا الرأس فقط أما باقي الجسم فاحترق تمامًا، لذلك شبح كراسو هو شبح هذه الأميرة المحترقة الجسد والتي يظهر منها الرأس فقط، أما الأسطورة الأخرى تقول أن كراسو روح لسيدة من الأغنياء كانت دائمًا معتادة على ارتداء وشاح طويل لونه أسود، كانت تربطه على رأسها ورقبتها لكي يحميها من الشمس.

وفي يوم من الأيام وبسبب هذا الوشاح الذي تلفه المرأة حول عنقها لبستها أحد الأرواح الشريرة ثم تحولت بعد ذلك لشبح بدون جسد، أما الأسطورة الشعبية الأكثر تداولًا حول شبح كراسو الملعون  هو أن؛ هناك سيدة اضطرتها ظروف حياتها الصعبة إلى اللجوء لتعلم السحر الأسود.

نتيجة ما حدث:

وبالفعل تعلمته ولكنها عندما همَّت بتجربة هذا السحر في عمل تعويذة قامت بارتكاب خطأ، والذي أدى في نفس اللحظة إلى أن تنفصل الرأس عن الجسد، وهذه الرأس مرتبطة بالسحر الأسود فتطارد كل من يقوم به بدون جسد، والكراسو هي الروح التي تعرضت للعنة مما يجعلها دائمًا في حالة جوع وأكثر نشاطها يكون بالليل.

فهي تخرج متخفية حتى تبحث عن الفريسة وطعامها هو الدماء واللحوم الغير ناضجة، وعندما لا تجد بشر لكي تهاجمهم تقوم بمهاجمة الدجاج لكي تشرب الدماء وتأكل عظامهم، ويُقال أن في قرى تايلاند هناك اعتقاد راسخ بأن الكراسو تهاجم الماشية ليلًا فأهل القرية دائمًا يتركون ملابس بخارج منازلهم وفي الصباح يجدون تلك الملابس وقد تلطخت بالدماء.

والسبب في تلطخها بالدماء هو أن كراسو تقوم بمسح فمها بعد شربها لدماء ضحاياها، وفي قرى تايلاند هناك اعتقاد أيضًا بأن كراسو تذهب للسيدة الحامل قبل أن تلد أو بعد أن تلد مباشرةً وتطلق صرخات بشكل هستيري وتقوم بإدخال اللسان إلى الرحم حتى تصل إلى الجنين وإذا وصلت إليه وهو في بطن أمه تلتهمه.

أما إن كانت الأم قد وضعت بالفعل فإنها تقوم بالتهام المشيمة أو ما تبقى منها، لذلك هناك طقوس يستخدمها أهالي قرى تايلاند عندما تكون إحداهن حامل، وهي وضع بعض الفروع الشائكة لتحيط بأي منزل به حامل، اعتقادًا منهم بأن هذه الأسلاك سوف تكون عائقًا أمام دخول روح كراسو إلى الحامل.

وبعد أن تلد السيدة تأخذ والدتها أو إحدى أقاربها المشيمة وتقوم بدفنها في أبعد مكان حتى لا تتمكن كراسو من التهامها، ويعتقد أهالي القرى في تايلاند أن كراسو لها جسد ولكنها تقوم بإخفائه في مكان مظلم بعيد عن الناس، وبعد أن تقوم بالتهام ضحيتها تعود إلى جسدها، وفي الصباح تعيش الحياة العادية.

تطور أسطورة شبح كراسو الملعون عبر الزمن :-

مع التطور الذي شهدته البشرية عبر السنوات الماضية تطورت أسطورة كراسو التي ارتبطت دائمًا بعمل ذنب في الماضي من المرأة ينتقل إليها عبر الأجيال، وفي العصر الحديث تطورت هذه الأسطورة وتم استغلالها من خلال عمل عدة تطبيقات على جوجل بلاي كألعاب لهذه اللعنة.

كما تم تأليف بعض قصص الرعب التي أظهرت هذه الشخصية كشخصية هزلية وأيضًا تم تجسيدها في العديد من الكتب التايلاندية المصورة، وتم صنع بعد الدمى والأزياء والميداليات والمصابيح وأيضًا الكثير من الرسوم المتحركة، لكن الثابت فيما تم ذكره هو أن هذه الأسطورة لها أصل.

فكل أسطورة لابد وأن يكون لها جذور فهي لم تكن من وحي الخيال، لكن أصلها لم يعلمه سكان تايلاند الحاليين وإنما نجد أن العجائز منهم يقولون أنها أسطورة حقيقية لأن الرأس التي بدون جسد من الممكن أن تظهر وفي أي وقت.

قدمنا لكم أعزائنا متابعين قسم قصص رعب أسطورة شبح كراسو الملعون التايلاندية وأصل هذه الأسطورة، نتمنى أن تكون قد أعجبتكم القصة، نرجو أن تقوموا بنشر هذه القصة على وسائل التواصل الاجتماعي حتى يتعرف غيركم على هذه الأسطورة المرعبة، وتابعونا دائمًا حتى يصلكم المزيد من هذه النوعية.

أترك تعليق