5 قصص رعب عن الجن والأشباح مكتوبة وكاملة

5 قصص رعب عن الجن والاشباح مكتوبة وكاملة

قصص رعب عن الجن والأشباح مكتوبة وكاملة، من منا يملك تلك الجرأة لمشاهدة أفلام الرعب، أو قراءة قصص الرعب، متابعي “موقع قصصي” أهلاً ومرحباً بكم في قصة جديدة ولكنها ليست قصة واحده بل 5 قصص رعب عن الجن والأشباح مكتوبة وكاملة، فالذي يملك الشجاعة والقدرة على قراءة قصص الرعب فلينضم إلينا اليوم في قصص جديدة و رعب جديد سوف تستمتعوا به معنا، فقط أطفأوا الأنوار وهيا نعيش جو الرعب الجرئ فقط تابعوا معى أحداث هذه القصص الخمس.

قصص رعب عن الجن والأشباح مكتوبة:

بداية القصة:

بدأ مجموعة من الأصدقاء في العشرين من عمرهم بالجلوس لكي يتسامروا، فقال أحدهم سوف أحي لكم 5 قصص رعب عن الجن والأشباح ، فضحك أحدهم وقال: أنا لا أستطيع أكملوا أنتم الحديث وذهب، فقال: ها أحكى أم لا، قالوا أحكي .

أحداث القصة الأولي من ال5 قصص رعب عن الجن والأشباح مكتوبة وكاملة:

قصة المربية المريبة: لاحظ الأم أن ابنتها الرضيعة تتصرف بشكل غريب فهي تضحك وتبكي في نفس الحين أو عندما تبكي وتصرخ بشكل غريب يحدث وكأنها تري شيء أو تسمع شيء فتهدأ وتضحك، ظنت الأم أن الملائكة تدللها ولكن حدث شيء غريب، استيقظت الأم في يوم من الأيام على صوت بكاء طفلتها وفجأة سمعت سيدة تغني تهودية وأناشيد غريبة كانت طويلة القامة ولكن لم تستطيع الأم التحقق من شكلها جيدا وعندما سكتت الطفلة اقتربت الأم من الغرفة وهنا اختفت الست الغريبة.

القصة الثانية من ال 5 قصص رعب عن الجن والأشباح مكتوبة وكاملة:

القصة الثانية بعنوان جلسة طرد الأشباح، هذه القصة كانت تقول أحد الفتيات أنها كانت ذاهبة للعب مع صديقتها في الحديقة وفجأة سمعت صوت صراخ والدتها فذهبا معا وكن يأتي الصوت من غرفة أختها الكبيرة وهنا وجدت الفتاة الصغيرة وصديقتها أن أختها تحت تأثير جن وهذه جلسة لطرد هذا الجن وكان يوجد رجل دين مع والدتها وأختها في الغرفة وفجأة تغير صوت أختها إلى صوت رجل ربما وهل في العمر وظلت تصرخ وتعلوا الصوت وعندما اقتربت منها قامت أختها بتخويفها وإبعادها عنها فالصغيرة لا تعرف ما أصاب أخته الكبيرة.

بعد ذلك قامت أختها بالوقوف على أحد أرجلها وتميل للخلف حتى كادت أن تصل رأسها إلى الأرض وبالفعل حدث ذلك وظلت تصرخ بهذا الصوت الغريب لأكثر ممن نصف الساعة وفجأة هبط كل هذا ولا تستطيع أن يقترب منها أحد فيتغير ملامحها من السيئ لأسوء وهنا فجأة هدأت أختي  وسكت وأخيرا تغير وضعها الغريب هذا وسقطت فاقدة الوعي وكأنها دخلت في غيبوبة وظلت في هذه الحالة لأكثر من 10دقائق وحين أفاقت وأخذت أمي تسألها ما حدث لها هل تتذكري والعديد من هذه الأسئلة كانت لا تشعر بشيء ولا تتذكر ما حدث ولا أي شيء على الإطلاق.

القصة الثالثة من ال5 قصص رعب عن الجن والأشباح مكتوبة وكاملة:

هذه القصة كان راويها لم يتذكر أحداثها ولكن قالت له والدته ما حدث بطفولته، قالت له في يوم من الأيام تركت كل شيء بيدي وذهبت بناءا على صرخة عظيمة جدا منك وأنت في الحمام وكنت بمفردك في الليل وفي الظلام فحين أتيت سألت ما هو سبب صراخك، قولت لي: أنك شاهدت رجل يلبس قميص مخطط ويدخن سجائر ويقف بجوارك ويوجه صوبك المسدس ويريد أن يقتلك فأخذت أدور في جميع أرجاء الشقة وجدتها جميع الشبابيك مغلقة وأيضا الأبواب مغلقة حتى شباك الحمام صغير لا يستطيع أن يعبر منه أحد .

وذات مره كانت أمي تقوم بتنظيف المطبخ وأنا كنت بجوارها وفجأة كنت أستند إلي الحيطة ووجدت أن للحيطة باب سري ينزل على قبو المنزل وكانت أمي تعرف هذا وأنا لا وحين نزلت وجدت صورة الرجل الذي رأيته في الحمام ليلا وحين جاءت أمي وقلت لها أن هذا هو الرجل الذي رأيته في الحمام قالت له أنه جدي لا تقلق، وحين كبرت ونضجت قالت أمي أنها كانت تسمع أصوات بكاء وصراخ من هذا القبو وكلما نزلت وجدت أماكن الأشياء متغيرة

القصة الرابعة من ال5 قصص رعب عن الجن والأشباح مكتوبة كاملة:

قال الشاب: عنوان القصة شبح يتصل، كانت تحي أحد الفتيات المغتربات أن حدث معها ومع زميلاتها التي كانوا معها في السكن أو الشقة أشياء غريبة لم يفهموها أو يفسروها أيضا ولكن مضي عليها الكثير من الأعوام ولكنها تحفر في ذاكرتهم لما وضع لهم علامات استفهام كثيرة؟، فحكت واحده منهم موقف قالت كنت أجلس في غرفة أشاهد التلفاز وفجأة لمحت ضوء أحمر يتوهج كثيرا يمر بجانبي وعندما ألتفتيت لكي أري ما هذا لم أجد شيء وكأن لم يكن له آثر نهائيا وعندما سردت مع حدث معي لصديقاتي في الشقة قالوا لي أن حدث معهم مثل ما حدث معي ولم يجدوا شيء أيضا وسادت علامات استفهام كثيرة معنا.

كل هذا كان شيء من باب الهواجس والخيالات هذا ما أقنعنا به أنفسنا ولكن عندما حدث هذا الشيء قررنا أن ننتقل على الفور إلى مكان آخر وشقة آخري، ذات يوم كنا جميعا نجلس في غرفة المعيشة وحدث أن التلفون الأرضي أعطي جرس ورن وحين ذهبت أحدنا لكي تعرف من المتصل وجدت أن رقم هاتفها هو الذي يتصل تفاجأت لأننا جميعا كنا مع بعضنا البعض في غرفة المعيشة وهي تاركة هاتفها في الغرفة وحين ردت ورفعت السماعة سمعت صوت موسيقي فحين ذهبت مسرعة إلى الغرفة لم تجد أي شيء يدور موسيقي فمن هنا قررنا أن نغادر الشقة إلى شقة آخري.

القصة الخامسة والأخيرة من ال 5 قصص رعب عن الجن والأشباح مكتوبة كاملة:

قال الشاب:هذه القصة تأتي تحت عنوان طيف طفل، انتقلت سيدة ومعها أبنائها إلى منزل جديد وجاءت أول يوم لكي تقضيها في منزلها الجديد وعندما جاءت لتنام شعرت بشيء ثقيل على احد أطراف السرير التي كانت نائمة عليه وكأن شخص ما ينام أو يجلس على هذا المكان ويثقله، تهيأت أن ابنتي الكبيرة هي التي تجلس على السرير وعندما أفتحت عيني  لم أجد أحد ولا أجد ابنتي الكبيرة أيضا، يوم بعد يوم وتكرر الموضوع هذا حتى تخطي شعور بأن يوجد ثقل على طرف السرير بل بدأت بأن شخص ما ينام بجواري على السرير ويحتضنني،

وذات مره وجدت ابنتي الرضيعة تحرك عينيها وكأنها تراقب شيء ما أو شخص ما يتحرك ويجوب الغرفة من حولنا بدأت أشعر بأن منزلنا مسكون ولكن تأكدت أكثر عندما آتت إلى أحد صديقاتي لكي تطمأن على وقالت لي هل يأتي أطفال الجيران لكي يلعبوا مع أبنائك قالت لها: لا لم يأتي أحد لكي يزورنا أيضا ولكن لماذا تقولي هذا، قالت عندما كنت بالقرب وجدت طيف طفل عند النافذة يطل من النافذة إلى الشارع فتأكدت أن المنزل مسكون.

 

الدروس المستفادة من ال 5 قصص رعب عن الجن والأشباح مكتوبة كاملة:

1- أن هذه القصص من وحي الخيال في معظم الأوقات ونادراً ما تكون حقيقة.

2- عدم قص هذه القصص على من لا يتحمل قلبه هذا النوع من القصص.

3- أنها نوع من أنواع التسلية وليس أكثر.

وفي الختام يجب أن نراعي مدي خطورة مثل هذه القصص على القلوب الضعيفة نتمنى أن تكون ال 5 قصص رعب عن الجن والأشباح مكتوبة كاملة قد نالت إعجابكم نتمنى منكم المتابعة ومتابعة قسم قصص رعب في موقع قصصي وإلى اللقاء في قصة جديدة مع السلامة.

أترك تعليق