قصة الأميرة النائمة والساحرة الشريرة كاملة

قصة الأميرة النائمة والساحرة الشريرة كاملة

قصة الأميرة النائمة والساحرة الشريرة كاملة.. يُسعد “موقع قصصي” أن يقدم للأطفال هذه القصة الشيقة التي تحكي عن ملكة وملك كانوا يعيشون في قصرهم ويتمنون أن يرزقون بطفلة أو طفل ليملأ عليهم حياتهم بالسعادة والسرور، وقد إستجاب الله سبحانه وتعالى لهذه الدعوة، وبعد عدة شهور رزقهم بطفلة جميلة والتي كانت هي بطلة الحكاية الشيقة.

وهي قصة تم كتابتها بطريقة تناسب أعمار الأطفال المختلفة لكي يقوم كل أب وكل أب بحكايتها لهم قبل النوم، لأنها قصة مليئة بالخيال الرائع وتدخل في عالم الغموض والمغامرات، فتابعوا معنا هذه القصة الرائعة.

قصة الأميرة النائمة والساحرة الشريرة بالتفصيل:-

كان يا مكان في سالف العصر والأوان ولا يحلى الكلام إلا بذكر النبي عليه الصلاة والسلام، كان هناك ملكة جميلة وملك عادل يعيشون في قصرهم الجميل، لكنهم كانوا يريدون طفل يملأ عليهم حياتهم بالسرور والسعادة، فدعوا الله كثيرًا وبعد فترة أستجاب الله سبحانه وتعالى لهم ورزقهم ببنت جميلة.

فقرر الملك إقامة إحتفال كبير بهذه المناسبة السعيدة، وقام بدعوة جنّيات سبعة كانوا يحرسون القصر من كل شر وسوء، وبالفعل حضرت الجنيات الحفلة الكبيرة وكل واحدة منهم قامت بتمني أمنية للأميرة الصغيرة، فتمنت جنّية منهم بأن تصبح الطفلة الصغيرة أحلى جنية في العالم، وجنية أخرى تمنت للطفلة بأن تمتلك قلب الملائكة.

ومنهم من تمنى للطفلة أن تتميز بالرشاقة وأخرى تمنت أن تكون الطفلة راقصة ماهرة، وجنّية أخرى تمنت أيضًا للطفلة أن تمتلك صوتًا جميلًا لتغني به، أما الجنية السادسة فقد تمنت للطفلة أن تعزف بمهارة على كل الآلات الموسيقية.

وقبل أن تبدأ الجنية السابعة بأن تضع أمنيتها للطفلة الصغيرة تفاجأ الجميع بأن هناك ساحرة شريرة عجوزة تدخل إلى الحفل وهي غاضبة لأن الملك لم يقُم بدعوتها إلى حفلة الطفلة.

لذلك سارعت بأن تتمنى للطفلة أن تموت عندما تصل لعمر السادسة عشر، وسبب موتها يكون وخز في أصبعها من آلة للغزل، ثم أسرعت الساحرة الشريرة بالإختفاء وأنقلب الحفل إلى حزن وبكاء على ما سوف يحدث للأميرة الجميلة.

قصة الأميرة النائمة والساحرة الشريرة – الساحرة الطيبة تدخل إلى حفل الملك :-

بعد أن سادت حالة الحزن الحفل دخلت فجأة ساحرة طيبة وأخبرت الملكة والملك أن ما فعلته الساحرة الشريرة للطفلة لن يكون، لأنها قد وجدت الحل في أن الطفلة سوف تنام فقط عندما تصل إلى هذا العمر وعلى الملك أن يقوم بإخفاء كل الآلات الخاصة بالغزل عن المملكة.

هُنا أطمئن قلب الملك وأصدر أوامره بجمع كل آلات الغزل وحرقها حتى لا تؤذي الأميرة الصغيرة عندما تصل إلى عمر السادسة عشر، ومرت السنوات وكبرت الطفلة وأصبحت جميلة تتمتع بقلب الملائكة وصوت الطيور الجميل وكانت تعزف على كل الآلات، وكل أمنية تمنتها لها الجنيات الستة قد أصبحت بالفعل في الأميرة الصغيرة.

وفي يوم من الأيام كانت الأميرة تلعب مع الكلب في الحديقة الخاصة بالقصر، وإذا بها تسمع صوت يأتي من برج عالي بالقصر، فجرت مسرعة لتتبين ما هذا الصوت، فوجدت سيدة عجوزة تجلس بجانب إحدى الآلات الغريبة عن الأميرة، وعندما سألت العجوز عن ما الذي تجلس بجانبه أجابتها: إنها آلة للغزل، وطلبت منها أن تجربها بنفسها.

وما أن أمسكت الأميرة الصغيرة الآلة حتى وخزت أصبعها، فسقطت على الفور وبين بعد ذلك أن هذه السيدة العجوزة هي الساحرة الشريرة.

نوم الأميرة مائة عام :-

حزن الملك والملكة على ما أصاب الأميرة الصغيرة، لكن الساحرة الطيبة دخلت عليهم وقالت لهم: لا تفزعوا إن الأميرة سوف تنام مائة عام، وإنكم سوف تنامون معها والوحيد القادر على إنقاذها هو أمير طيب ووسيم سوف يأتي في يومًا من الأيام وتستيقظ الأميرة وتستيقظوا جميعًا.

وبالفعل مرت السنوات وتحول القصر إلى مكان مخيف لا يسكن به أحد، إلى أن في يوم من الأيام كان هناك أمير صغير و وسيم يمشي بجانب القصر، وقد لفت نظره أن القصر مهجور، فسأل أحد الحراس عن هذا المكان، فأخبره الحارس بأنه مكان مهجور ولا أحد يدخله أبدًا لكن الأمير قرر أن يدخل ليرى ما هذا المكان.

فوجده به أشجار عملاقة وأعشاب جميلة، لكنه لم يكن يستطيع أن يدخل في داخله لأن به أحجار وأخشاب كثيرة، وهُنا تدخلت الساحرة الطيبة وأعطت للأمير سيف لكي يتمكن من قطع الأشجار وأن يدخل إلى الداخل، وفي أثناء مروره واجهه تنين ضخم لكنه أستطاع أن يتغلب عليه بالسيف وقتله.

وقد كان هذا التنين هو الساحرة الشريرة، وبعد أن دخل الأمير شاهد الأميرة الجميلة نائمة كالملائكة وتبدو جميلة ورشيقة، مما جعله يقبّلها في جبينها، وهنا أستيقظت الأميرة الجميلة وأستيقظ الملك والملكة وكل مَن كان يعيش في القصر.

وهكذا تحققت نبوءة الساحرة الطيبة وعادت الأميرة إلى الحياة وتم قتل الساحرة الشريرة وتزوج الشاب الوسيم من الأميرة الجميلة وعاشوا في سعادة بالغة.

قصة الأميرة النائمة والساحرة الشريرة والدروس المستفادة منها :-

  • العدل من أهم الصفات التي يجب أن يتمتع بها أي ملك لكي يحبه الناس.
  • ضرورة التوجه بالدعاء إلى الله سبحانه وتعالى عندما نتمنى أي أمنية.
  • الشر لابد وأن تكون نهاية مهما طال الأمر.
  • الخير دائمًا يتغلب على الشر في النهاية مهما كانت قوته.

وهكذا أعزاءنا متابعي قسم “قصص الأطفال” نكون قد قدمنا لكم قصة الأميرة النائمة والساحرة الشريرة بالتفصيل، نتمنى أن تكون القصة قد أعجبتكم ونالت أستحسانكم، ففضلًا قوموا بنشرها على وسائل التواصل الإجتماعي المختلفة حتى تصل إلى كل من يحب مثل هذه القصص، كما نتمنى أن تتابعونا دائمًا حتى يصلكم المزيد.

أترك تعليق