قصة حورية البحر اريل كاملة للاطفال

قصة حورية البحر اريل كاملة للاطفال

قصة حورية البحر اريل كاملة للاطفال، حورية البحر اريل قصة رائعة تُعد من كلاسيكيات آدب الأطفال العالمي .. وقد تناولها العديد من الأدباء في كثير من القصص بأشكال مختلفة، واليوم يقدم لكم قسم “قصص اطفال“، هذه القصة لكل متابعينا من الأطفال، وهي تصلح كذلك لأن يقرأها الكبار لما بها من معاني جميلة وقيم نبيلة، هامة لكل منا لكي يعرفها، فتابعوا معنا.

قصة حورية البحر اريل كاملة للاطفال:

كان يا ما كان ولا يحلى الكلام إلا بذكر النبي عليه أفضل الصلاة والسلام، كان هناك قصر اسمه قصر الزمرد تحت المحيط لملك من ملوك البحار الخمسة، وكان هذا الملك عادل وكريم ومتواضع ويحب كل الناس وهو أيضاً كان محبوب من كل الناس ماعدا ساحرة شريرة تُدعى أرسولا، وكان لديه ستة بنات حوريات أميرات جميلات.

وكانت أكثر الأميرات شبهاً بوالدها الملك، الابنة الصغيرة والتي كانت تُسمى اريل، وقد كانت تتمتع بحب كل من حولها لجمال صوتها الذي كانت إن تغنت به ألتف حولها كل الكائنات البحرية ليستمعوا لصوتها الجميل، وكانت أيضاً لها صفات رائعة تجعلها أكثر حورية بحر جميلة.

وكان لاريل جدة طيبة حكيمة، لديها قصص جميلة عن عالم الأرض وما عليه من بشر وزهور وأشجار وقمر، فكان خيال اريل يذهب بعيد، وكان قلبها يتمنى أن يرى كل ما تحكي عنه جدتها، فكانت من آن لآخر تذهب للشاطئ لترى ما عليه، لكنها لا تستطيع فعل أكثر من هذا لأنها بذيل سمكة فهي حورية وليست إنسانة.

ولأن والدها كان لا يرفض لها طلب أبداً، فقد قررت اريل أن تذهب لوالدها وتطلب منه أن يسمح لها لكي تعيش على الأرض لبعض الوقت بذيل الحورية، لكن الملك رفض وبعد أن استمع جيداً لاريل وعدها بأن يفعل هذا لها، في يوم ميلادها الثامن عشر، وهنا طارت اريل من الفرح وباتت تعد الأيام لتصل ليوم ميلادها، ويحقق لها والدها ما وعدها به.

مصاعب تواجه حورية البحر اريل على الأرض:-

جاء يوم ميلاد اريل بعد صبر وحماس منها، لأنها أخيراً ستذهب لترى الأرض عن قرب بكل البشر والقمر والنجوم، وفي الحفل الكبير الذي أقامه لها والدها، طلبت منه اريل أن ينفذ ما وعدها به، وبالفعل أخبرها والدها الملك إنها تستطيع أن تذهب إلى الشاطئ، لكن مهما كانت الحياة هناك جميلة فهي خطيرة ولن يطول بها الوقت هناك، وأنها لابد وأن تعود لحياتها تحت المحيط، لأنها حورية وليست بشر.

لم تمعن اريل التفكير في كلام والدها الملك، وتحذيره لها من مخاطر الأرض عليها، وفي الفجر خرجت اريل للشاطئ حتى تقترب من الأرض، ولأول مرة رأت ضوء الشمس يتسلل الأرض ليعلن أن النهار قد أتى للأرض، وقد لاحظت أن بالبحر قارب كبير به مجموعة صيادين ومعهم شاب يبدو عليه الثراء، وكانوا يغنون بسعادة، فاقتربت من القارب لكنها خافت أن يراها أحد.

لكن تأتي الرياح دائماً بما لا تشتهي السفن، فقامت عاصفة قوية جداً جعلت السفينة تتحطم والجميع يتعرض للغرق، وكانت الحورية الصغيرة تشاهد المنظر وهي مصدومة مما تراه، وفي هذه الأثناء وجدت الشاب يصارع الموت بين الآمواج العاتية، وسرعان ما ذهبت له لتنقذه من الغرق، وبالفعل أخذته للبر وحاولت إسعافه وهي تدعو الله بصوتها الجميل أن ينقذ حياته.

وبعد فترة بدأ الشاب يسترد وعيه، وعندما شعرت اريل بهذا جرت مسرعة إلى البحر فهي لا تزال لها ذيل الحورية، وهكذا نجا الشاب من الموت، لكنه كان متعجب من الصوت الجميل الذي سمعه يناجي الله تعالى لكي ينقذه، ولكن أين هي صاحبة هذا الصوت ؟

شعرت اريل بأنها معجبة بهذا الشاب، ولكن كيف ستستطيع أن تقابله ثانياً وهي حورية ولها ذيل سمكة، ولم تمنع نفسها من أن تفكر في وسيلة لتتمكن من أن تكون بشر مثل الشاب.

الساحرة الشريرة تدبر حيلة لتتخلص من حورية البحر اريل :

ظل الشاب لأيام يخرج كل يوم ليبحث عن صاحبة الصوت التي أنقذته، وقد كان هذا الشاب هو الابن الوحيد لملك هذه البلد، فقرر أن يجعل الحراس يبحثون معه عنها في كل مكان، لكن دون جدوى.

وفي هذه الأثناء قررت اريل أن تذهب للساحرة أرسولا، فهي ساحرة وقد تفعل شيء يجعلها ترى الشاب مرة أخرى، وما أن ذهبت للساحرة حتى رحبت بها ترحيباً شديداً، لأنها فرصة لتأخذ منها صوتها الجميل، وكان هذا هو الشرط الوحيد للساحرة لتحولها لإنسانة تستطيع أن تعيش على الأرض.

وبالفعل وافقت اريل على شرط الساحرة، وتحولت لإنسانة بلا ذيل ولا صوت جميل، وعندما وصلت للشاطئ قابلت الشاب الذي تبحث عنه فطارت فرحاً، وعندما قابلها لفتت إنتباهه بجمالها وهدوء نفسها، لكنها عندما حاول أن يتحدث معها لم تجيبه، فهي فقدت صوتها من أجله.

ولكن الشاب قرر أن يصطحبها لقصره لحين أن يعرف من هي، وبمرور الأيام احبها الشاب وقرر أن يتزوجها، وعلمت الخبر الساحرة أرسولا شاطت غضباً، فهي أرادت أن تتخلص منها وليس إرسالها لتتزوج أمير ابن ملك، وهنا جاءت الخطة الجهنمية لرأس الساحرة الشريرة.

الساحرة الشريرة تتقمص شخصية اريل حورية البحر :-

قررت الساحرة أن تأخذ صوت اريل وشكلها، وتذهب للأمير ليتزوجها هي بدلاً من اريل، وقررت أن تسجن اريل في سجن تحت المحيط، وفجأة وجدت اريل نفسها في سجن بالمحيط، وقد عاد لها الذيل والصوت.

وبكت اريل لما هي فيه من سجن وعدم القدرة على الخروج منه، وظلت تبكي وتناجي الله تعالى أن ينقذها، وأن يسمع صوتها والدها ويأتي لينقذها من هذا السجن.

وبالفعل وصل الخبر للملك بأن اريل مسجونة في سجن الساحرة أرسولا، وبسرعة أمر الحراس باقتحام هذا السجن وتحرير اريل فوراً، وعندما قابل الملك ابنته احتضانها وحكت له كل القصة، فذهب بالجنود مسرعا إلى قصر الأمير، ليخبره بالحقيقة كاملة.

وعندما علم الأمير قرر حبس الساحرة، والزواج من اريل بعد وافقوا على أن تتحول لبشر أسبوعين ويتحول هو لكائن بحري لإسبوعين، وهكذا تحول المحيط لفرح كبير، وتحولت البلدة لبلدة ذات أفراح لا تنتهي وأنتهى الشر.

الدروس المستفادة من قصة اريل حورية البحر :-

1 – التحلي بالصفات الجميلة يجعل الإنسان محبوب، من كل المحيطين به.

2 – الشعور بالرضا عن الحياة، لا يجعل الإنسان يقع بمشاكل أو خطر.

3 – الدعاء لله بقلب صافي، عند مواجهة أي مشكلة.

4 – ضرورة الاستماع لرأي من هم أكبر سناً وأكثر خبرة.

وصلنا لنهاية قصة حورية البحر اريل الجميلة، ولا يزال لدينا مئات القصص النادرة للأطفال والتي تصلح للكبار أيضاً من خلال موقع ” قصصي “، فتابعونا دائماً فلكم نجمع كل نادر ومشوق، ونتمنى أن تقوموا بنشر المقال على وسائل التواصل الاجتماعي لكي يصل لكل طفل يحب القراءة، وأسرة الموقع ترحب بأي إقتراح لأي قصة نادرة من خلال التعليقات.

أترك تعليق