قصة مثلث التنين العملاق مكتوبة

قصة مثلث التنين العملاق مكتوبة

قصة مثلث التنين العملاق مكتوبة.. يتم تعريف مثلث التنين بعدة أسماء كلها أسماء توحي بالغموض والخطورة، ومنها أسم بحر الشيطان، وربما يعود ذلك إلى أن الإنسان في العصر القديم اعتاد أن ينسب أي خطر يواجهه ولا يعلم سببه إلى الشياطين، التي تعتبر عدو الإنسان الأول.

كما يُطلق عليه أيضًا اسم مثلث فورموزا وأيضًا مثلث برمودا، أما أقدم الأسماء التي تم إطلاقها عليه فهي مثلث التنين، لأن البحارة القدامى اعتقدوا أن هناك تنين يقوم بجذب السُفن إليه في القاع بعد مهاجمتها، ومن خلال هذا الموضوع الذي يقدمه لكم موقع “قصصي” سوف نتعرف على كل ما يخص مثلث التنين، فتابعوا معنا.

قصة مثلث التنين العملاق – الموقع الجغرافي :-

يقع مثلث التنين في منطقة يُطلق عليها أسم حلقة النار، وهي إحدى الأمتدادات المائية الكبيرة الموجودة بالمحيط الهادي وبالتحديد قُرب السواحل الجنوبية الشرقية لجزيرة يابانية تُسمى مياكي، وهي إحدى المناطق الممتدة من الساحل الغربي للأمريكتين، والذي يمُر بغابات ألاسكا في آسيا.

وهذه المنطقة تتجه من ناحية الجنوب إلى أندونيسيا، والجدير بالذكر أن؛ الضلع الأكبر لهذا المثلث يأتي من جزيرة يابانية تسمى يوكوهاما شمال اليابان، وتصل إلى جزيرة تسمى جوام جنوب الفلبين، كما تمُر أيضًا هذه المنطقة بجزيرة تسمى أيو جيما، أما الضلع الصغير لهذا المثلث فيأتي من الجنوب مارًا بمجموعة جزر تسمى جزر ماريانا الشمالية.

قصة مثلث التنين العملاق وخطورته :-

لعل الخطورة التي تمثلها مثلث التنين ليست جديدة، بل أن هناك العديد من الوثائق القديمة التي تم تسجيلها في الصين تُشير إلى وجود هذه الخطورة، حيث وردت هذه القصة في أساطير قديمة تقول أن هناك تنين كبير يعيش بقصر تحت هذه الجزيرة التي تقع فيها منطقة التنين العملاق.

وهذا التنين يقوم بالخروج من قصره ليهاجم أي سفينة مارة بهذه المنطقة، كما أن هذه المنطقة بسبب وجود هذا التنين كما تم ذكره في الأساطير يحدث بها زلازل قوية نتيجة غضب وتوتر التنين في بعض الأوقات.

قصة مثلث التنين العملاق والحوادث الشهيرة التي حدثت فيه :-

هناك عدد من الحوادث الغريبة التي حدثت في منطقة مثلث التنين، وكان أشهرها ما يلي:

  • تعرضت سفينة بحرية تابعة لليابان للغرق وتم العثور على بعض أجزائها على بُعد خمسمائة ميل من مثلث التنين.
  • تعرضت سفينة إنجليزية للغرق بكل طاقمها، وتم العثور على أشلاء منها بمسافة تبعُد ألفين ميل من مكان مثلث برمودا.
  • سقطت طائرة حربية تابعة للولايات المتحدة بعد أن انقطع الأتصال بين طاقم الطائرة والمطار وتم العثور على الطائرة، ولكن بعد أن توفيَ كل ما فيها بسبب وجود ثقوب في القفص الصدري، وكان ينبعث من حطام الطائرة رائحة عفنة لم يتم التعرُف على مصدرها إلى الآن.
  • تعرضت إحدى ناقلات البترول الضخمة التابعة إلى اليابان، وكان عليها حمولة من البترول تصل إلى مائة وخمسين طنًا، ولم تنجح فرق الإنقاذ في العثور على أي شيء منها، وأغرب ما في القصة أنه لم تظهر أي آثار لما كانت تحمله من بترول في المياه.
  • أختفت طائرة الرئيس الفلبيني بكل ما فيها، وكان على متنها أربعة وعشرين راكب بما فيهم الرئيس.
  • تعرضت سفينة ليبيرية إلى الأنشطار لنصفين ولم يتوصل أحد إلى سبب حدوث هذا بعد أن غرق كل ما فيها.
  • أختفت سفينة بعد أن سجل الرادار أن السفينة تمت محاصرتها بمجموعة أمواج على شكل مثلث، ثم أندلعت فيها نيران، مع العلم أن هذه السفينة لم يكُن عليها أي مواد تشتعل أو قابلة للإشتعال.

تفسيرات العلماء لـ قصة مثلث التنين العملاق :-

لم يقف العلم أمام تفسيرات وهمية لا تقدم دليلًا علميًا على هذه الأفتراضات، بل أن هناك عدد من العلماء قاموا بوضع عدة تفسيرات علمية رغم أنها لم تثبت صحتها حتى الآن، ومن هذه التفسيرات ما يلي:

  • هناك إحدى القوى المغنطيسية الغير عادية الموجودة في هذه المنطقة تسبب الأختلال الذي يحدث في بوصلة أي سفينة، مما يجعلها تفقد معرفة الطريق الصحيح.
  • وجود مجموعة قراصنة تقوم بالإستيلاء على أي سفينة مارة وسرقتها.
  • الخطأ البشري الغير مقصود والمقصود، فمهما يكُن القبطان للسفينة أو الطيار للطائرة لهم قدرة فائقة على القيادة إلا أن الخطأ وارد لأنهم بشر.
  • أثبتت الأبحاث العلمية التي تمت على تركيبة هذه المنحدرات الموجودة في هذا المكان، أنه يحتوي على نسبة عالية من غاز هيدرات الميثان، هذا الغاز يتسبب في فقاعات لها خواص معينة تستطيع أن تُغرق سفينة كاملة.
  • وجود عواصف أستوائية قوية ومدمرة في هذه المنطقة.
  • تركيبة المياه الموجودة في هذه المنطقة لها خاصية إغراق السفن وتسريب ناقلات البترول مهما كان سُمكها.

الدروس المستفادة من قصة مثلث التنين العملاق :-

  • ضرورة الأطلاع والقراءة لكل الظواهر الطبيعية والغير طبيعية حتى نكون على دراية كاملة بكل الأمور من حولنا.
  • هناك العديد من الظواهر الطبيعية التي سوف يقف أمامها الإنسان عاجزًا عن تفسيرها مهما بلغ من العلم.
  • هناك ضرورة لقراءة الأساطير القديمة والحكايات حتى يتعرف على أصل أي ظاهرة غير طبيعية وتتبُع تاريخها.

وهكذا أعزاءنا متابعي قسم “قصص رعب” نكون قد قدمنا لكم قصة مثلث التنين العملاق بالتفصيل مكتوبة، نتمنى أن تكونوا قد استمتعتم بقرائتها، ففضلًا قوموا بنشرها على وسائل التواصل الإجتماعي المختلفة حتى يتمكن غيركم من معرفة أصل هذه الحكاية، كما نتمنى أن تتابعونا حتى تكونوا على اطلاع دائم بجديد موقعنا.

أترك تعليق